الأربعاء، 2 يوليو، 2014

مستوطنون يختطفون فتى ويقتلونه حرقا في حي شعفاط

القدس - معا - عثرت الشرطة الاسرائيلية صباح اليوم الاثنين، على جثة الفتى الفلسطيني محمد حسين ابو خضير (16عاما) والذي اختطفه مستوطنون من امام منزله في حي شعفاط شمال القدس.ووصل وزير الأمن الداخلي الاسرائيلي يتسحاق اهرونفيتش مع قائد الشرطة يوحنان دنين الى مقر قيادة الشرطة في مدينة القدس للوقوف على أخر المستجدات ولتقدير الموقف، في الوقت الذي انتشرت قوات كبيرة من الشرطة الاسرائيلية مع “الشاباك” في محيط شعفاط بعد العثور على جثة الفتى .
وأشارت المصادر الاسرائيلية الى أن الشرطة تحقق في ظروف وملابسات الحادث، وقد توقفت حركة القطار الخفيف نحو شعفاط خوفا من اندلاع مواجهات .
هذا وقام مستوطنون متطرفون فجر اليوم باختطاف فتى من حي شعفاط، شمال مدينة القدس المحتلة.
وأفاد شهود عيان وأهالي من شعفاط وحسب كاميرات المراقبة فقد قام مستوطنون باختطاف الفتى محمد حسين أبو خضير 16 عاماً، أثناء وقوفه أمام منزله في حي شعفاط، حيث ترجل من السيارة مستوطنان اثنان وقاما بإدخال الفتى عنوة الى السيارة “هواندي”، علما ان 3 مستوطنين كانوا يستقلونها.
وفي هذه الأثناء تسود حالة من التوتر الشديد في شعفاط، حيث يتجمع الأهالي على الشارع الرئيسي، وحاليا استدعت الشرطة الاسرائيلية والد الفتى للتعرف على جثة محترقة في أحراش قرب قرية دير ياسين.
ويشار الى ان مستوطن حاول أمس اختطاف الطفل موسى رامي زلوم 8 سنوات اثناء سيره برفقة والدته في حي بيت حنينا، الا ان تجمهر السكان حال دون ذلك.
يتبع…

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق